التشخيص الوراثي قبل الزرع

تساهم عيادة يوروكير للتلقيح الاصطناعي في إدخال السعادة على العائلات  التي تعاني من مشاكل عقم و خصوبةمن خلال تحقيق حلمهم في إنجاب طفل باستعمال  أحدث التقنيات في مجال الصحة الإنجابية على غرار تقنية التلقيح الاصطناعي و برامج التبرع وطب الذكورة و البحوث المتواصلة في مجال العقم

أصبحت تقنية التشخيص الوراثي قبل الزرع  غير قانونية لاختيار جنس الجنين  منذ سنة 2016 .
لكم لماذا  لازلت عيادة يوروركير تستعمل هذه التقنية حتى اليوم؟
تستعمل عيادتنا التشخيص الوراثي قبل الزرع لرفع حظوظكم في إنجاب طفل بصحة جيدة. فعادة ما يتم اللجوء إلي هذه التقنية لانتقاء أفضل الأجنة لزرعها في رحم الأم.  كما أن التشخيص الوراثي قبل الزرع من أنجع التقنيات للكشف عن بعض الأمراض الوراثية و تفادي نقلها إلى الجنين.
يتم إجراء تقنية التشخيص الجيني قبل الزراعة كجزء من دورة  التلقيح الصناعي في قبرص . حيث نقوم بإجراء خزعة للجنين الذي تم التحصل عليه بعد إخصاب البويضات. خلال اليوم الثالث من نمو الجنين ,يقوم أخصائيو الأجنة بعيادتنا بإزالة خلية واحدة بكل حذر لإجراء التشخيص الوراثي قبل الزرع لتجنب نقل الأجنة التي  تحمل أمراضا وراثية. يمكننا هذا الإجراء من تحديد الأجنة السليمة لنقلها الى رحم الأم خلال مرحلة الكيسة الأريمية.

من هن المرشحات الجيدات   لإجراء التشخيص الوراثي قبل الزرع ؟

يتم إجراء التشخيص الوراثي قبل الزرع للأزواج  الزوجين المعرضين لنقل مرض وراثي لطفلهما عندما تتوفر المقاييس التالية :
  • النساء اللواتي تجاوزن سن35
  • الحاملين للأمراض الوراثية المرتبطة بجنس الجنين
  • الحاملين للأمراض أحادية الجينات
  • الحاملين لشذوذات في الصبغي الجنسي
  • النساء اللواتي تعانين من تكرر الإجهاض بسبب خلل في الكروموزومات

إجراء التشخيص الوراثي قبل الزرع للكشف عن الأمراض الجينية المرتبطة بالجنس

يخولنا التشخيص الوراثي قبل الزرع من الكشف عن الشذوذات التالية:
االحثل الكظري ، متلازمة ألبورت ، التصلب الجانبي الضموري ، الحثل العضلي بيكر ، بيتا الثلاسيميا ، اعتلال عضلات بروتون ، اعتلال عضلة القلب المركزي ، متلازمة ترنح التابوت ، متلازمة منخفضة ، إغماء اللون ، إغماء اللون ، إغماء اللون ، إغماء اللون ، عدم اكتساب الجين ، عدم اكتساب السمنة ، اكتساح (التورم). مرض هيرشسبرونغ ، التليف الكيسي الخلقي ، استسقاء الرأس الخلقي ، متلازمة داون ، دوشين ، الضمور العضلي ، مرض فابري ، نقص العامل 9 ، نقص العامل 8 ، متلازمة الهش العاشر ، فريدكس أتاكسيا ، متلازمة البستاني ، هيدروجين الجلوكوز 6-فوسفات مرض تخزين الجليكوجين ، متلازمة هابيل ، الهيموفيليا A و B ، متلازمة هنتر ، هنتنغتون كوريا ، خلل التنسج الجلدي الخلداني ، قصور الغدة الدرقية ، داء السكري الكاذب  ، مرض كينيدي ، متلازمة كلاينفيلتر ، متلازمة لو ، متلازمة مارفان ، مرض مينكس ، متلازمة ناسوديجيتو الصوتية ، الصمم غير المتلازمي وغير المرتبط بـ X إغماء ، مرض نوري ، متلازمة القرن القذالي ، سرطان البروستاتا ، التهاب الشبكية الصباغي ، متلازمة ريت ، فقر الدم المنجلي ، متلازمة التخلف العقلي المرتبطة بـمتلازمة Siderius ، متلازمة سيمبسون-غولابي-بهميل ، مرض تاي ساكس ، متلازمة تيرنر ، مرض فون ويلبراند ، – متلازمة الألديش ، فقد غاماغلوبولين الدَّم ، نقص فوسفات الدم
، نقص المناعة المشترك الشديد ، وفقر الدم الحديدي.

فوائد التشخيص الوراثي قبل الزرع

  • يمكن لـلتشخيص الوراثي قبل الزرع اكتشاف أكثر من 100 من مرض و اضطراب وراثي.
  • يتم تنفيذ الإجراء قبل نقل الأجنة وبالتالي يمنح الزوجين وقتا  للمضي قدما في دورة العلاج أو ايقافها
  • يسمح الإجراء للأزواج بإنجاب طفل من الجنس الذي يريدانه

عيوب التشخيص الوراثي قبل الزرع

  • تبلغ دقة التشخيص الوراثي قبل زرع الأجنة حوالي 100٪ ، إلا أنه لا يلغي نهائيا خطر إنجاب طفل يعاني من اضطراب وراثي. لذلك يجب إجراء المزيد من الاختبارات أثناء الحمل إذا كان الطفل معرضًا لخطر الإصابة باضطراب أو مرض وراثي.
  • لا يتم الكشف عن الأمراض التي تتطور وتولد الأعراض عندما يصل الطفل إلى مقتبل العمر عن طريق التشخيص الوراثي قبل الزرع.
  • التشخيص الوراثي قبل الورع مثير للجدل لأن الناس يعتقدون أن تدمير الأجنة غير السليمة يعني تدمير الإنسان.
سيقوم فريق يوروكير  الخبير في شمال قبرص بوضع خطة علاج تساعدك على تحقيق هدفك ، وتتناسب جدولك الزمني