التلقيح الصناعي بعد سن ال 40

يوروكير للتلقيح الصناعي هو مركز مجهز بأحدث التقنيات والتكنولوجيات يقع في جمهورية شمال قبرص التركية ويشرف عليه الدكتور يوسل إنان. يشهد مجال الطب الإنجابي تطور سريع بفضل الأبحاث المستمرة ونعمل في عيادتنا على توفيرها لمساعدة مرضانا على تحقيق حلم الانجاب.
من أكثر الأسئلة التي يطرحها مرضى في عيادة يوروكير “هل يمكنني الإنجاب بعد تجاوز ال 40 من العمر؟
مركزنا رائد في مجاله في جمهورية شمال قبرص التركية وهو مختص في مساعدة النساء التي تجاوزن سن الأربعين في إنجاب طفل باستعمال بويضاتهن الخاصة وخطة علاج تناسب خصوصية حالتهن. في غضون السنوات القليلة الماضية، قمنا باستقبال العديد من المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين سن ال 38 38 وسن ال 58.

الأمومة بعد الأربعين

تنخفض معدلات نجاح حمل المرأة عند بلوغها سن الأربعين وذلك بسبب انخفاض مخزون المبايض و تدني جودة بويضاتها و هو ما ينعكس على جودة الأجنة بعد التخصيب. في عيادة يوروكير, بلوغ سن ال 40 لمم يعد عائقا لتحقيق حلمك في انجاب طفل.
ماهي العلاجات الممكنة في هذه الحالة؟ يوفر مركزنا الموجود في جمهورية شمال قبرص التركية  التلقيح الصناعي والتلقيح الصناعي مع الفحص الجيني و  التلقيح الصناعي مع التبرع بالبويضات  و التلقيح الصناعي باستخدام البويضات الخاصة و البويضات المتبرع بها

 

التلقيح الصناعي بعد تجاوز سن الأربعين في يوروكير

يتخصص مركزنا الواقع في جمهورية شمال قبرص التركية في مساعدة النساء التي تعانين من ضعف مخزون المبايض أو من ارتفاع هرمون ال FSH. لجأت العديد من النساء الى عيادتنا بعد أن أكدت لهن عدة مراكز أن بويضاتهم ذات نوعية رديئة و لا تمكنهن من الحمل أن  عليهن  اللجوء الى التبرع بالبويضات لحقيق حلم الأمومة.
سيساعدك فريق عيادة يوروكير في تقييم جميع الخيارات الممكنة في حالتك، ووضع توقعات واقعية لنتيجة العلاج، ومتابعة العلاج المناسبة لمساعدتك في تحقيق أحلامك في الأبوة والأمومة.

 

نسب نجاح التلقيح الصناعي بعد تجاوز ال 40 في قبرص

أظهرت الدراسات، أن نسبة نجاح الحمل في الدورة الأولى للتلقيح الصناعي للنساء التي تتراوح أعمارهن بين 40 و44 سنة يبلغ 11٪. وأن معدل الولادات الحية يتراوح بين 21 و34٪ بعد ست دورات مقارنة بالنساء دون سن ال 30 التي لديهن فرصة حمل تبلغ  44٪. ولادة حية في الدورة الأولى، ومعدل الولادات الحية بين 69 ٪ و91 ٪ بعد ست دورات.
بغض النظر عن التحديات التي قد يفرضها سن المرأة، لا تزال هناك خيارات علاجية متاحة يمكنك الاستفادة منها عند تجاوز سن الأربعين.

التلقيح الصناعي

بالنسبة لمعظم النساء التي ترغبن في الانجاب طفل بعد تجاوز سن الأربعين، فإن التلقيح الاصطناعي مع تنشيط المبايض هو خيار العلاج الأكثر نجاعة. تحتاج المرأة التي تقدمت في السن الى جرعات أكبر من أدوية الخصوبة لإنتاج بويضات ذات جودة عالية. تعمل أدوية الخصوبة على تحسين المبايض لدى المرأة لإنتاج بويضات ناضجة. وتختلف بروتوكولات التنشيط من امرأ لأخرى لذاك فلا يوجد بروتوكول علاج موحد للجميع بعيادتنا.

التلقيح الاصطناعي مع الاختبارات الجينية

قد يُطلب من المرأة التي تجاوز سنها الأربعين إجراء الاختبارات الجينية في عيادتنا في نيقوسيا إذا كان الطفل معرضًا لخطر الإصابة بأي مشكل وراثي. تضم الفحوصات الجينية المصاحبة لعملية التلقيح الاصطناعي نوعين من الفحوصات هما الفحص الجيني قبل الزرع والتشخيص الوراثي قبل الزرع.
  • يتم اجراء الفحص الجيني قبل الزرع في دورة التلقيح الصناعي في قبرص للكشف عن تشوهات الكروموسومات (عدم توازن الصبغيات) بالأجنة قبل نقلها إلى الرحم.
  • يتم اجراء التشخيص الوراثي قبل الزرع في دورة التلقيح الصناعي لفحص الأجنة والكشف عن أية اضطرابات وراثية معين يمكن أن تنتقل اليه من أحد الوالدين أو كليهما.
في الفحصان، يتم تحليل الأجنة للكشف عن عيوب محتملة ويتم نقل الأجنة السليمة فقط إلى رحم الأم.

 

التلقيح الصناعي باستخدام البويضات الخاصة والبويضات المتبرع بها

يمكنك التلقيح الصناعي باستخدام البويضات الخاصة والبويضات المتبرع بها من استخدام بويضاتك الخاصة مع بويضات متبرع بها يتم وضعها كخطة احتياطية لاستخدامها حاليا أو / مستقبلية. إذا كانت لديك أية أسئلة، فستساعدك منسقات شؤون المرضى بعيادتنا في كل خطوة من عملية التلقيح الصناعي.
تنصح النساء باستعمال التلقيح الصناعي باستخدام البويضات الخاصة والبويضات المتبرع عندما يتعدد فشل دورات التلقيح الصناعي بسبب ضعف جودة بويضاتها.

 

التبرع بالبويضات

التبرع بالبويضات في قبرص هو آخر خيارات العلاج التي ينص بها الأطباء النساء التي تجاوز سنهن ال 40. إن التلقيح الصناعي مع التبرع بالبويضات مفيد بفضل ارتفاع معدلات نجاحه.  نضع على ذمة مرضانا مجموعة كبيرة و مختلفة  من المتبرعات لرفع  معدلات نجاح الحمل.